عاطف الجندي
أخيرًا هل البدر و أضاءت الدنيا بوجودك فى منتداك
يسعدنا تواجدك معنا يدا بيد و قلبا بقلب
لنسبح معا فى سماء الإبداع
ننتظر دخولك الآن


منتدى عاطف الجندي الأدبى يهتم بالأصالة و المعاصرة
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصوربحـثالتسجيلالمجموعاتدخول
صدر عن دار الجندي بالقاهرة ديوان مكابدات فتى الجوزاء للشاعر عاطف الجندي .. ألف مبروك
أحبائي بكل الحب تعود ندوة المنتدى السبت الأول من كل شهر باتحاد كتاب مصر ويسعدنا دعوتكم السادسة مساء السبت الأول من كل شهر باتحاد الكتاب 11 شارع حسن صبري الزمالك فى ندوة شعرية مفتوحة
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» فضفض .....
الجمعة ديسمبر 15, 2017 2:37 pm من طرف عماد عبد الحكيم

» الله الدايم هو الدايم
الأربعاء ديسمبر 13, 2017 9:15 am من طرف طارق منيب

» رباعيات الكلب - تأليف طارق منيب
الأربعاء ديسمبر 13, 2017 7:52 am من طرف طارق منيب

» كلمات فرعونية في لغتنا العربية
الأربعاء ديسمبر 13, 2017 6:06 am من طرف احمد اسماعيل

»  يا قدسُ !! =شعر : محمد خضر الشريف
الأربعاء ديسمبر 13, 2017 5:52 am من طرف احمد اسماعيل

» من أمبارح - طارق منيب
الثلاثاء ديسمبر 12, 2017 8:16 am من طرف طارق منيب

» الى الذين يسبون جيش مصر العظيم ..
الأحد ديسمبر 10, 2017 6:37 am من طرف احمد اسماعيل

» هل سيصبح الاقصى تحت السيادة الاسرائيلية
السبت ديسمبر 09, 2017 7:12 am من طرف احمد اسماعيل

» إعلام اليهود العربي
السبت ديسمبر 09, 2017 6:56 am من طرف احمد اسماعيل

Navigation
 البوابة
 فهرس
 قائمة الاعضاء
 الملف الشخصي
 س و ج
 ابحـث
منتدى عاطف الجندى الأدبى
Navigation
 البوابة
 فهرس
 قائمة الاعضاء
 الملف الشخصي
 س و ج
 ابحـث

شاطر | 
 

 كلهم أبنائي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بائع العسلية
مشرف منتدى تحت المجهر
مشرف منتدى تحت المجهر
avatar

الدولة : مصر
الدلو الخنزير
عدد الرسائل : 558 33
نقاط : 777 تاريخ التسجيل : 28/10/2009
بطاقة الشخصية
مرئى للجميع:

مُساهمةموضوع: كلهم أبنائي   الخميس مايو 22, 2014 4:52 pm

بدأ القـَرِيضُ(1) بغُربة الشعراءِ،
لِيعودَ، طُوبَى اليومَ للغرباءِ
بُلَغاءُ، مِن سُفن النعيم تقافزوا؛
كَيْما تخِفّ حُمولةُ البُلَهاءِ!
عددَ الذباب دفعتُ كل غَريرة
تهذي، وكل مُهَمَّشٍ ومُراءِ (2)
سابقتُهم بالحِسِّ، ثم ولجتُ من
باب القصيد، فأوصدوه ورائي!
منهم بَغِيٌّ أمسكتْ بالصَّنْج، ما
ديوانها مِعشار شِسْع حذائي(3)
معها المئات من الغرانيق العُلا
في النقد بالنظرية الـــ (قلفاءِ) (4)
في زبد نهديها ارتَمَوْا، ما هَمّهُم
كسرُ العَروضِ ولثغةُ الإلقاءِ
منهم صديق العُمْر، كان شِعاره:
"اركعْ معي، فالأنْف بيت الداءِ"
ما زلت أحفظ عنه آخر جلسة
بالأمس، قبل تخاصم وتناءِ
إذ قال لي: "أحييتُ حفلَ أميرنا،
ومكثتُ بعد تفرُّق الندماءِ..
أسلمتُه شِعري فواقَعَه، ولمْ
أنضَخْ ثيابي بعده بالماءِ"
منهم، ومنهم، لا أُقيم لزورهم
وزنا، ولا يرِدون طهر خَلائي
ليَدُبَّ نورُ الله بين أناملي،
كدبيب عيسى في حشا العذراءِ
يا  شِعرُ،  يا خِدني،  وكِبْدَ حقيقتي،
يا بُوصْلتي في العالم الخَطَّاءِ(5)
أرمي بياضي في كفوف مليحةٍ،
وأقيء عند تَغَنُّجِ(6) الشمطاءِ
صليتُ في الصف الأخير، وكلما
هجم الرصاص تقدمتْ أشلائي
الشِعرُ قابِلَتي، شروخي، برزخي،
وهْمي الكبير،  زُنابَتي، أعدائي(7)  
قلبايَ، أستاذي، رَدَاي، سنابِكي،
مَرضايَ، غُصني، شهقتاي، غبائي
وحبيبةٌ هجرتْ، أعيش بطيفها
أبَدي... بقِيَّةُ أضلعي، وهبائي
مَتَّعتُ شِعري في صنوف الخَزِّ، ما
سترتْه غيرُ الخِرقة الخضراءِ(Cool
هو خُبز شَهر مَرَّ ينمو فِطره،
يَفْري الحُلوقَ.... الشِّعر للبؤساءِ
لو تُنْصِف الدنيا- ولستُ أظنها-
لم يُطرِبِ البيداءَ غيرُ حُدائي
مَن شُرِّفوا بالذِّكْر بين دفاتِري
خَلَدوا، سواءٌ مِدحتي وهِجائي(9)
أمسكتَ ديواني، وظَلْتَ مُدَقِّقًا،
وغضِبتَ للترقيم والإملاءِ
لا تهزأَنْ يا صاح، تلك قصائدي
خمسين(10) جُرحا.... كلُّهم أبنائي


____________________________________________

(1) القـَريض الشـِّعر.
(2) مُراءٍ، أي مُنافق.
(3) الصَّنج النحاس تمسكه راقصة، والمعشار العُشر، والشِّسْع ما يمسك النعل بالقدم.
(4) الغرانيق العُلا، أي الأصنام، والقلفاء هي الأنثى التي لم تختتن، صفة استخدمت قديما للسب القبيح.
(5) الخِدن الصديق يلزمك في كل أمر ظاهر وباطن. والبُوصلة آلة معروفة تحدد الاتجاهات.
(6) تغنجت المرأة، أي أظهرت الدلال.
(7) القـابلة هي المرأة التي تتولى مَهَمة الولادة، ونطلق عليها "الداية". والزُنابة هي الإبرة التي تلدغ بها العقرب.
(Cool الخرقة الخضراء لباس بالٍ يرتديه المتصوف.
(9) المِدحة (بكسر الميم)، أي المديح. وربما يشرُف بعد ذلك بمدحي من شَرُف، غير أني للآن لم أمدح إلا الذي قلتُ فيه:
فإذا مُدِحتَ مَدَحْتَ كل قصيدة،
فجـمالهـن وقبحهـن سـواءُ
(10) نُصِبت خمسين على الحاليّة، والعامل معنَى الإشارة، كمثل قوله- تعالى- {وهذا بعلي شيخا}.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عاطف الجندى
المدير العام
المدير العام
avatar

الدولة : مصر
الجوزاء عدد الرسائل : 14281 الهواية : الشطرنج
نقاط : 13240 تاريخ التسجيل : 01/05/2007
بطاقة الشخصية
مرئى للجميع:

مُساهمةموضوع: رد: كلهم أبنائي   السبت مايو 24, 2014 3:04 am

أخى بائع العسلية
أراك هنا تشرع في هجاء البعض وهذا حقك وحق كل الشعراء
فالمدح والهجاء نوعان من اغراض الشعر ولعلنا نذكر ما دار بين جرير والفرزدق
**
أعجبني كثيرا هذا البيت ( صليتُ في الصف الأخير، وكلما
هجم الرصاص تقدمتْ أشلائي ) وقولك الجميل ( أرمي بياضي في كفوف مليحةٍ،
وأقيء عند تَغَنُّجِ(6) الشمطاءِ )
أما هنا فالصورة تدعو للاستغراب عندما تقول :
( أسلمتُه شِعري فواقَعَه، ولمْ
أنضَخْ ثيابي بعده بالماءِ"
منهم، ومنهم، لا أُقيم لزورهم
وزنا، ولا يرِدون طهر خَلائي )
كعادة يا صديقي تقدم لنا وجبة شعرية جميلة محبكة السبك فريدة الصورة
التى تنحتها بأزميل فنان بارع
أحييك وأشد على يديك

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://elgendy.getgoo.net
عاطف الجندى
المدير العام
المدير العام
avatar

الدولة : مصر
الجوزاء عدد الرسائل : 14281 الهواية : الشطرنج
نقاط : 13240 تاريخ التسجيل : 01/05/2007
بطاقة الشخصية
مرئى للجميع:

مُساهمةموضوع: رد: كلهم أبنائي   السبت مايو 24, 2014 3:04 am

القصيدة للتثبيت
تقديرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://elgendy.getgoo.net
عاطف عبدالعزيز الحناوي
مشرف النقد و تحت المجهر
مشرف النقد و تحت المجهر
avatar

الدولة : مصر
الجدي الثعبان
عدد الرسائل : 1924 39
نقاط : 2097 تاريخ التسجيل : 17/12/2010
بطاقة الشخصية
مرئى للجميع:

مُساهمةموضوع: رد: كلهم أبنائي   الثلاثاء مايو 27, 2014 4:22 am

أنت شاعر و لا شك يا صديقي الحبيب ..

أقول لك : كان شوقي - أمير الشعراء لا يهجو و لا يحب الهجاء و كذا الأصمعي كان يترفع و لا ينقل شعرا فيه سبابا و هجاء مقذعا - و لكن قصيدتك جميلة و معبرة عن حالة نفسية و عن واقع أليم فعلا حيث الأنصاف يقعدون على المنابر و يشار إليهم بالبنان !!

تحليل أستاذنا عاطف الجندي أعجبني كثيرا فهي مداخلة واعية من شاعر كبير ..

أرى أن تناصك - أو اقتباسك - جانبه كثير من الصواب حين قلت :

ليَدُبَّ نورُ الله بين أناملي،
كدبيب عيسى في حشا العذراءِ

فلا يجوز تعدي أمثلة القرآن و لا مساواتها و أنت تعلم ذلك أكثر مني - لا أشك في ذلك لحظة .


نصك الشعري جميل و صادق كمثل روحك الشفافة أيها الشاعر و الصديق و العروض القدير .



لك كل الحب بائع العسلية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://awordaboutislam.blogspot.com/2011/09/what-is-islam.html
السيد سالم
شاعر
شاعر
avatar

الدولة : مصر
عدد الرسائل : 387 الهواية : الطب
نقاط : 436 تاريخ التسجيل : 14/11/2012
بطاقة الشخصية
مرئى للجميع:

مُساهمةموضوع: رد: كلهم أبنائي   الثلاثاء يونيو 24, 2014 11:40 pm

جاءت كلماتك كالنسيم
تمنحني بردا وسلاما
أحسنت
لك ودي
تقبل مروري
د. السيد عبد الله سالم
المنوفية - مصر
الكود:
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
كلهم أبنائي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عاطف الجندي :: منتدى الإبداع الأدبى :: الشعر الفصيح-
انتقل الى: